من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

حكيمي يتألق مع دورتموند في صدارة البوندسليغا

انتهت قمة الجولة السابعة من مسابقة الدوري الألماني الممتاز بفوز مثير وصعب، بنتيجة أربعة أهداف لثلاثة، لصالح فريق بورسيا دورتموند على ضيفه أوغسبورغ، في اللقاء الذي جرت أطواره على أرضية ملعب سيغنال إيدونا بارك وقاده الحكم ماركوس شميدت.

وشهدت المباراة اعتماد لوسيان فافر، مدرب دورتموند، على خدمات الدولي المغربي أشرف حكيمي بشكل أساسي للمباراة الثالثة على التوالي، وبات الظهير الأيمن لأسود الأطلس ركيزة مهمة في خطط المدرب، لا سيما في الجولات الأخيرة، عقب أدائه الكبير في الرواق الأيمن لأسود الفيستفال.

تقدم الفريق الزائر في النتيجة عن طريق لاعبه ألفريد فينبوغاسون في الدقيقة الثانية والعشرين، لينتهي شوط المباراة الأول بتقدم الزوار بهدف نظيف.

وعدل النتيجة لأصحاب الأرض المهاجم الإسباني باكو ألكاسير في الدقيقة (62)، ليعود فيليب ماب ويضع أوغسبورغ في المقدمة بهدفه في الدقيقة (71)، تمكّن بعدها ألكاسير من إضافة هدفه الشخصي الثاني في اللقاء في الدقيقة (80)، في حين منح ماريو غوتزه التقدم لأصحاب الأرض بتسجيله للهدف الثالث في الدقيقة الرابعة والثمانين.

ظن الحاضرون أن المباراة ستنتهي بفوز دورتموند بثلاثة أهداف لهدفين، لكن اللاعب النمساوي ميكائيل غريغوريتش سجل هدف التعادل لأغسبورغ في الدقيقة (87)، وقبل إعلان الحكم ماركوس شميدت عن نهاية المواجهة بثوانٍ قليلة، سجل باكو ألكاسير هدفه الشخصي الثالث (هاتريك) الرابع لأسود الفيستفال، لينتهي اللقاء بفوز مثير وصعب أمام مانويل باوم ولاعبيه.

وقدم أشرف حكيمي أداء لافتا خلال المباراة، وتألق دفاعيا كما ساهم في دعم ناديه هجوميا عن طريق عرضياته وتسديداته القوية التي كادت إحداها أن تعانق الشباك في الدقيقة الرابعة والعشرين من زمن الشوط الأول.

قدم المدافع مغربي الشاب المطلوب منه وأكثر خلال دقائق المباراة؛ إذ أعطى تمريرة "أسيست" جاء منها هدف ناديه الثالث من توقيع ماريو غوتزة، وأنقذ شباكه من هدف محقق بطريقة عجيبة عندما أبعد كرة اللاعب دانيل باير وهي في طريقها إلى معانقة المرمى في الدقيقة 67، وكان وراء حصول ناديه على ركلة ثابتة جاء منها الهدف الرابع لدورتموند هدف النقاط الثلاثة.

وحصل حكيمي على تقييم 7.2 في مؤشر هوسكوريد، عقب أدائه الكبير المقدم خلال دقائق اللقاء، فيما اختير باكو ألكاسير، مسجل الهاتريك، أفضل لاعب في المباراة ونال 8.8، ليعتلي صدارة ترتيب الهدافين برصيد 6 أهداف، بينما خاض الدولي المغربي 3 مباريات ساهم خلالها بـ3 أهداف؛ سجل هدفا وصنع اثنين.

وعقب هذا الفوز، حافظ دوتموند على صدارة الدوري برصيد 17 نقطة، فيما تجمد رصيد أوغسبورغ عند النقطة التاسعة بالمركز السابع.

يشار إلى أن شريحة مهمة من أنصار ريال مدريد تطالب الإدارة باستعادة أشرف حكيمي للاعتماد عليه بعد الأداء الكبير الذي بات يقدمه في ملاعب البوند سليغا.
الإعلانات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *