من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

سواعد أجنبية تحتج على ظروف العمل في إيطاليا

نظم حوالي 100 عامل زراعي أجنبي في إيطاليا، اليوم الأربعاء، احتجاجا على سوء ظروف العمل واستغلالهم في جنوب إيطاليا، ودعوا إلى احترام حقوق العمال بغض النظر عن موطنهم الأصلي.

نقابة “يو.إس.بي” العمالية دعت إلى الاحتجاج في إقليم “فوجيا” بعد وقوع حادثين مروريين دمويين في المنطقة، خلال الأسبوع الماضي، مما أسفر عن مقتل 16 عاملا أجنبيا كانوا في طريق عودتهم من المزارع إلى بيوتهم.

وأثار موت العمال جدلا في إيطاليا حول ظروف الاشتغال التي تشبه السخرة للعمال الأجانب، خاصة أن تشغيلهم يتم دون أوراق قانونية وبأجور متدنية.

ميشيلي إيمليانو، رئيس منطقة “أبوليا”، قال ضمن تصريحات صحافية بالمناسبة إن “الاحتجاج هو أول خطوة ضد الاستغلال والتشبث بتكريم الموتى”.

من ناحيتها، تعهدت الحكومة الإيطالية بملاحقة المسؤولين في منطقة “فوجيا” بعد الحادثين. بينما يقدر عدد العمال الزراعيين غير الشرعيين في إيطاليا بمئات الآلاف.

ويعمل أغلب هؤلاء العمال الأجانب بين 8 و12 ساعة يوميا في الحقول، ويحصلون في أسوأ الأحوال على أجر يبلغ يورو واحد في الساعة.

الإعلانات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *