من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

مدانان بالإرهاب يختاران الترحيل من مدريد إلى الرباط

أقدمت السلطات الإسبانية على ترحيل مهاجرين مغربيين، مدانين بالانتماء إلى خلية إرهابية تعمل على استمالة متعاطفين جدد بغية إرسالهم للقتال مع التنظيمات في بؤر الصراع، بعدما أدينا شهر مارس الماضي بالسجن النافذ لمدة تسع سنوات.

وأوردت منابر إعلامية إسبانية أن المحكمة الوطنية توصلت إلى اتفاق مع الاثنين يقضي باستبدال الحكم بالسجن بقرار الطرد من التراب الأيبيري، موضحة أن الترحيل يهم كلا من أنور مرابط وعبد الله ميغو، المعتقلين في إطار عملية أمنية أطلقت عليها تسمية “Lanas”.

وتبعا للمصادر ذاتها فإن المخابرات الإسبانية قامت برصد تحركات المعنيين بالأمر قبل اعتقال أحدهما بثغر سبتة، والآخر في مدينة أليكانتي الإسبانية، مبرزة في السياق نفسه أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية بالمغرب أوقف، بالموازاة، عنصرين تربطهما علاقة مباشرة بالمتهمين أنور وعبد الله.

صحيفة “كوبي” الإسبانية قالت إن المعنيين بالأمر اعترفا، خلال أطوار المحاكمة، بالتهم المنسوبة إليهما وأقرا بـ”الانتماء إلى خلية إرهابية تنشط على المستوى المحلي بهدف إرسال متعاطفين للقتال بمناطق الصراع”، مضيفة أنهما يلجئان إلى منصات مواقع التواصل الاجتماعي بهدف الترويج لأفكارهما المتطرفة.

الإعلانات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *